حبوب دوسباتالين ريتارد والأعراض الجانبية المصاحبة له
حبوب دوسباتالين ريتارد

على الرغم من أن حبوب دوسباتالين ريتارد لها العديد من الاستخدامات المختلفة، إلا أن لها أعراض جانبية يجب الحرص والحذر منها، لذا ومن خلال موقع تثقف سوف نعرض إليكم استخدامات حبوب دوسباتالين ريتارد، كما سنتطرق لمعرفة موانع استخدام هذه الحبوب.

حبوب دوسباتالين ريتارد

الاسم العلمي له هو “ميبفرين” حيث يتم استخدامه من أجل علاج آلام القولون والمغص الذي يوجد في البطن والذي ينتج عن أمراض الأمعاء، وبالأخص لمن يعاني من متلازمة القولون العصبي.

يمكن أن يتم استخدام دواء دوسباتالين ريتارد من أجل علاج المغص الذي ينتج عن تراكم الغازات، بالإضافة إلى انتفاخ البطن، ويتم استخدامه من أجل علاج الأعراض المصاحبة للأمراض التي تقوم بالتأثير على القناة الهضمية، والتي ترتبط بالقولون، حيث يتم استخدامه لعلاج:

  • القولون العصبي المزمن.
  • القولون العصبي المخاطي.
  • متلازمة القولون العصبي.
  • التهاب القولون التشنجي.
  • الإمساك التشنجي.

هذه الأمراض يرتبط معها بعض الأعراض المختلفة الذي يقوم الدواء بعلاجها، ومن الأعراض التي تظهر على المريض:

  • الشعور بانتفاخ في البطن.
  • الشعور بالمغص، وإسهال والذي قد يصاحبه نوبات إمساك.
  • حدوث تشنجات في المعدة، وبعض الآلام.
  • إخراج البراز على شكل كرات صغيرة والتي تكون قاسية أثناء خروجها.

اقرأ أيضًا: دواء زيرتك نقط للرضع ودواعي وموانع استعماله والمادة الفعالة الموجودة فيه

دوسباتالين ريتارد لعلاج القلق

لا يتم استخدام دواء دوسباتالين ريتارد من أجل علاج أو تخفيف الأرق، إلا أنه يمكن أن يتم استخدامه في نوبات الأرق، والتي تعمل على التسبب في آلام البطن للمريض.

الجرعة اللازمة

يوصي الأطباء بتناول الدواء قبل الطعام بعشرين دقيقة على الأقل، ويتم تناوله حتى تتحسن حالة المريض، وهذه الجرعات لا يجب أن يتم تناولها إلا من خلال استشارة الطبيب المختص، وتتضمن الجرعة اللازمة للدواء للبالغين:

  • الكبسولات الفموية: حبة واحدة فقط لمدة مرتين في اليوم في الصباح والمساء، مع كوب من الماء، لكن يجب الحرص على عدم فتح أو مضغ الكبسولة، فذلك يؤدي إلى إفساد الغلاف المتحكم في آلية إفراز الدواء.
  • الحبوب الفموية: يتم استخدام حبة واحدة ثلاث مرات خلال اليوم، وذلك مع كوب من الماء، مع مراعاة عدم مضغ الحبة.
  • السائل الفموي: يوصي الأطباء بتناوله قبل وجبات الطعام الثلاثة بمدة 20 دقيقة خلال اليوم، وفقًا للتعليمات التي توجد على المنتج.

لا يجب أن يتم تناول الدواء من قبل الأطفال والمراهقين لمن هم أقل من 18 عام، وذلك لأنه لا يوجد أي دراسات وبيانات توضح أمان هذا الدواء على هذه الفئة العمرية.

كما أنه في حال نسيان تناول الجرعة الدوائية في الوقت المحدد لها، يمكن أن يتم تناولها مباشرة عند تذكرها، إلا في حالة اقتراب موعد الجرعة التالية، يجب ألا يتم تناول الجرعة الأولى، وأن يقوم المريض بإكمال الجرعات الباقية.

الأعراض الجانبية لدوسباتالين ريتارد

على الرغم من أن له العديد من الاستخدامات لعلاج القولون العصبي، إلا أن له العديد من الأعراض الجانبية المختلفة، كما أن هناك فئة قليلة تعاني من أعراضه الجانبية، حيث تتضمن هذه الأعراض:

  • الصداع.
  • الدوار.
  • الطفح الجلدي.
  • سوء الهضم.
  • الإمساك.
  • الإحساس بالتعب الشديد.
  • حكة في الجلد، واحمراره.

هناك أعراض جانبية إذا ظهرت جراء استخدام دواء دوسباتالين ريتارد، يجب أن يتم التوجه إلى الطبيب على الفور، ومن هذه الأعراض:

  • حدوث تورم في الوجه.
  • الوذمة الوعائية.
  • الشرى.
  • الطفح الجلدي الظاهر (طفح جلدي واسع الانتشار على الجسم).

موانع استخدام دوسباتالين ريتارد

لا يجب أن يتم استخدام الدواء دون استشارة الطبيب المختص، حيث يمنع أن يتم استخدام الدواء للأشخاص الذين يعانون من فرط الحساسية من أي مكون من مكونات الدواء، ومن أعراض الحساسية المفرطة التي قد تؤثر على فئة من المرضى:

  • تورم الفم، أو الشفاه، أو الوجه.
  • الطفح الجلدي.
  • صعوبة في التنفس.

هذه الأعراض يجب أن يتم الرعاية الطبية لها على الفور.

احتياطات استخدام دوسباتالين ريتارد

يجب أن يتم استخدام حبوب دوسباتالين ريتارد بحذر تحت إشراف الطبيب المختص، وذلك في الحالات التالية:

  • قبل أن يتم استخدام دوسباتالين ريتارد يجب أن يطلع الطبيب على كافة المشاكل الصحية التي يعاني منها المريض، وبالأخص المشاكل التي تتعلق بالأمعاء كانسداد الأمعاء، أو المشاكل التي تحدث في القلب، أو مشاكل في الكلى أو الكبد، أو الإمساك.
  • يحتوي الدواء على اللاكتوز، فيجب على الأشخاص الذين يعانون من الاضطرابات الوراثية النادرة كعدم تحمل الحساسية الناتجة عن اللاكتوز، أو عدم تحمل اللاكتوز، أو سوء امتصاصه ألا يتناولون هذه الحبوب.
  • إذا حدث تدهور في الحالة الصحية أو ظهور أعراض أخرى جديدة أثناء الاستخدام، يجب أن يتم مراجعة الطبيب المختص قبل أن يتم العودة إلى استخدام الدواء مرة أخرى.
  • يحتوي غلاف حبوب دوسباتالين ريتارد على السكروز، فلا يجب أن يتم استخدام هذه الحبوب لمن يعاني من اضطرابات وراثية نادرة كسوء امتصاصه أو عدم تحمله، أو من يعاني من مرض نقص إنزيمات السكريز والايزومالتيز.
  • لا يوجد العديد من الدلالات حول أمان استعمال الحبوب في فترة الحمل، لذا يجب على الحوامل تجب استخدام دوسباتالين ريتارد إلا إذا نصح الطبيب بتناوله.
  • لا يوجد أداء تثبت إمكانية استخدام المرضعات هذه الحبوب وما إن كان يتم طرحه في حليب الأم أم لا، لذا يجب أن تتجنب المرضعات تناول هذه الحبوب.

التداخلات الدوائية لدوسباتالين ريتارد

يجب أن يتم إخبار الطبيب المختص أو الصيدلاني حول كافة الأدوية والأعشاب والمكملات الغذائية والفيتامينات التي يتم تناولها من قِبل المريض قبل أن يتم البدء في تناول العلاج.

الأشكال الدوائية لدواء دوسباتالين ريتارد

دوسباتالين ريتارد يتوافر بثلاث أشكال مختلفة، وهم:

  • كبسولات فموية والتي تكون 200 ملجم.
  • حبوب فموية والتي تكون 135 ملجم.
  • السائل الفموي والتي تكون 50 ملجم/ 5 مل.

الفرق بين دوسباتالين ودوسباتالين ريتارد

يتمثل الفرق بين دوسباتالين ودوسباتالين ريتارد في الشكل الصيدلاني فقط للدواء والجرعة، حيث يكون دواء دوسباتالين ريتارد على شكل كبسولات، أما دوسباتالين تكون على شكل أقراص دوائية، بالإضافة إلى اختلاف الجرعات الدوائية التي يجب تناولها خلال اليوم بين الاثنين.

شاهد أيضًا: علاج القولون بالأعشاب والعسل الأبيض من خلال المنزل.. طرق مجربة وفعالة

ذكرنا لكم في هذا الموضوع دواعي استعمال حبوب دوسباتالين ريتارد، بالإضافة إلى الجرعة الطبية اللازمة التي يقوم الطبيب بتحديدها، كما تطرقنا لمعرفة الأعراض الجانبية وموانع الاستخدام التي تتعلق بالدواء، وكافة التداخلات الدوائية والأشكال الدوائية له، ونتمنى أن نكون قد قدمنا لكم الإفادة المرجوة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.