ماهي خطوات القراءة المتعمقة 
ماهي خطوات القراءة المتعمقة 

ماهي خطوات القراءة المتعمقة لأنها ذات أهمية كبيرة بحيث لا يضيع الوقت والإنسان يقرأ وهو لا يتعلم أو يستفيد مما يقرأه لأنه لا يتعمق في القراءة ويأخذ العناوين بسطحية والفقرات الصغيرة بالرغم أن هذه الأمور تعتبر الخطوة الأولى من خطوات القراءة، إلا إنه يجب التعرف على باقي الخطوات وهذا ما سوف نقدمه من خلال موقعنا، والإجابة عن هذا التساؤل، حتى يتمكن الجميع من الاستفادة القصوى مما يقرأ. 

تعريف القراءة المتعمقة 

هي عبارة عن عملية نشطة متعمدة للقراءة، حيث يُقام بها من أجل تعزيز الفهم والتعمق في النص المكتوب بعد القيام بعملية القراءة السطحية أو السريعة وتكون بغرض فهم الكلام والتمعن في المعاني والتركيز في المعلومات الهامة، فهي بداية الوصول للفهم، والتوحد مع الكاتب والكتاب وفهم ما كان يدور في داخله عند القيام بكتابة هذا الكتاب، كما إنه يؤدي للنقض مع جمع أكبر قدر من المعلومات الهامة المحيطة. 

شاهد أيضًا: كيفية كتابة موضوع تعبير للصف الرابع الابتدائي والأنواع الخاصة بمواضيع التعبير

ماهي خطوات القراءة المتعمقة 

 للقراءة بشكل متقن ومتعمق أثبتت الدراسات أن هناك مجموعة من الخطوات التي تساعد في الوصول إلى هذه الدرجة، بحيث تكون القراءة في أقوى صورها ويكون معدل الاستفادة منها عالي، وسوف نحدد ما هي خطوات القراءة المتعمقة فيما يلي: 

الخطوة الأولى: استكشف

هي مرحلة الفرز في المواد المراد قراءتها أو البحث عنها والنظر في معظم العناوين في الحلقة مع قراءة الملخص في النهاية، ويفضل قراءة الفقرة الأولى مع إمكانية البحث عن بعض من الكلمات المحددة.  

مرحلة الاستكشاف هي عملية طويلة الأمد تمهد وتعد القارئ لما سوف يقرأه نفسياً وعقلياً، لانه يحول القارئ إلى القراءة الهادفة ويساعده في تكوين صورة كاملة في العقل عن الموضوعات والأفكار مسبقًا، وتوضح الفكرة العامة عن المادة المراد قراءتها وتساعد في قراءتها.

يتم الإجابة في هذه الخطوة عن سؤالين هامين وذلك من خلال الأفكار والعناوين الرئيسية وكذلك الفقرات مما يسهل من عملية القراءة، وهم (ما هو موضوع الفقرة الأولى؟، ما هو النص الذي يتحدث عنه؟) وعند الإجابة عنهم سوف تتأكد إنك تقرأ في الموضوع الذي تريده وأن هذا الكتاب أو المحتوى يتناول وجهة نظر أخرى مختلفة.  

الخطوة الثانية: اسأل

الاستكشاف هو المهد الذي يبدأ من بعده توافد الأفكار وهنا يأتي دور الخطوة الثانية وهي اسأل وحاور نفسك أولاً، لأن عملية الاستكشاف أوضحت الموضوع ولكن خطوة السؤال تعطي فكرة أعمق وتساعد في التركيز في القراءة وتجعلها  ذات مغزى، بالإضافة إلى أن الأسئلة تساعد في تذكر ما تمت قراءته. 

الخطوة الثالثة: اقرأ

البدء في القراءة بعد التصفح مع إنشاء الأسئلة من أجل البحث عن الإجابة المقنعة لهذه التساؤلات التي تم طرحها مسبقاً، وعليه يكون الذهن حاضراً بحيث إنه لا يغفل عن الأسئلة التي قام بوضعها أثناء قراءته للمادة التي يقرأ بها، حتى يمكنه استخراج الإجابة كلما بتعمق ولا يضيع منه الوقت والمجهود دون الحصول على الإجابات اللازمة والضرورية. 

الخطوة الرابعة: الاستدعاء

استدعاء ما تمت قراءته بحيث يضع القارئ الكتاب جانبًا بعدما يكون انتهى من قراءة الجزء المراد قراءته ويحاول أن يتذكر ويسترجع ما قرأه و يجيب على نفسه على كل سؤال قد طرحه في الخطوة الثانية، حتى يتمكن من معرفة مدى قدرته على استرجاع ما قراءة بعد فترة قصيرة وذلك بدلاً من العودة للكتاب ويحدد النقاط التي كان من الصعب عليه تذكرها. 

لأن عملية الحفظ تعتبر مهمة جدًا وقد تكون أكثر أهمية من إعادة قراءة المادة، بل إنها تعد شرطًا مسبقًا للقراءة مرة ثانية في نفس المادة، وذلك لأن النشاط العقلي الذي يمكن من خلاله التذكر لفترة أطول هو واحد من أهم أهداف القراءة المتعمقة، لأنه يعطي الأساس الجيد الذي تُبنى عليه الفقرات اللاحقة.  

الخطوة الخامسة: المراجعة

النسيان من الأمور الطبيعية التي تحدث للقارئ، ومن الممكن أن يحدث ذلك بعد الانتهاء من القراءة مباشرةً، لهذا نقوم بعمل الخطوة الرابعة ولكي تستمر المعلومة فترات يجب عمل مراجعة للمادة بشكل دوري، وهناك بعض الدراسات قد وضحت المْدة التي يجب المراجعة فيها حتى تظل المعلومة ثابتة وهي تختلف من شخص إلى آخر. 

وهذه هي الإجابة عن ماهي خطوات القراءة المتعمقة؟ حيث إنها خطوات بسيطة يسهل استخدامها والعمل بها للحصول على أفضل النتائج من عملية القراءة. 

اقرأ أيضًا: بحث عن موضوع حرف ومهن الانبياء

أساليب القراءة 

تتنوع أساليب القراءة المتعمقة الى عدة أنواع سوف نوضحها مع ذكر نبذة مختصرة عن هذه الأساليب، حيث يختار كل شخص الأسلوب المناسب له، وهي كالتالي: 

معاينة النص

تساعد هذه الطريقة على فهم النص بشكل عام، أي لا يكون هناك حاجة لقراءة المحتوى بالكامل، كما تساعد في تحديد إذا كان هذا النص مفيد بالنسبة لك أو لا أو إنه يفيد غرضك، وتوجد عدة خطوات يمكن من خلالها معاينة النص. 

تشمل المعاينة على العنوان والمعلومات عن المؤلف وكذلك الملخص (إن أمكن)، والاطلاع على الأجزاء الرئيسية (العناوين الفرعية، ملخص الفصول، النصوص المميزة، الرسومات التوضيحية أن وجدت، الرسوم البيانية، والجداول التوضيحية) وقد يكون السطر الأول من كل فقرة يوضح تماماً ما تحتويه الفقرة بداخلها.  

شاهد أيضًا: مقدمة بحث جاهزة قصيرة للطباعة من الموضوعات المختلفة

القراءة السريعة 

القراءة السريعة هي تحريك عينيك بسرعة بين سطور النص حتى لو كانت أجزاء كبيرة، وقد يعتقد البعض أن القراءة السريعة هي المعاينة ولكن في الحقيقة هم يختلفان لأن القراءة السريعة تتضمن المرور على كامل الفقرة. 

وهي قراءة سريعة لالتقاط  الأفكار الرئيسية ولا تهتم بالتفاصيل وهي لا تستغرق أكثر من دقائق معدودة، وتساعد القراءة السريعة في معرفة كمية من الأقسام ذات الصلة حتى يستطيع الوصول للمكان الذي يحتوي على المعلومة التي يحتاج إليها.

تكون مفيدة في تجميع كمية من العناصر والمعلومات التي تعطي نظرة عامة للنصوص التي يمكن التمعن فيها وقرائتها بشكل مفصل، حيث تبدأ في النظر إلى الرسومات ومن بعدها النص الذي يتواجد بجانبها مع المرور بالعين إلى السطور الأولى والأخيرة في الفقرة الواحدة مما يعطي نظرة عامة عن النص بأكمله. 

قراءة متعمقة سريعة

تساعد هذه الطريقة في الحصول على المعلومة التي تبحث عنها من خلال مجموعة كبيرة من الكتب في وقت قصير حيث يتم استخدام القراءة السريعة ولكن بصورة أكثر دقة في البحث عن المراد البحث عنه من العديد من المواد المكتوبة. 

بعد النظرة العامة باستخدام القراءة السريعة، قم بتحديد  النصوص التي قد تحتاج إليها ثم ابدأ في قراءة النص بسرعة واستعد للتركيز بمجرد ملاحظة كلمة ذات صلة أو عبارة مهمة  توقف عن القراءة بعد أن قمت بتحديد المعلومات التي تريد التدقيق فيها وقراءتها بتمعن كما يفضل أن تقوم بتجميع كل المعلومات ثم البدء في قراءتها بشكل كامل.

القراءة المكثفة

القراءة المكثفة هي قراءة مفصلة ومركزة ، وهي تساعد في الحصول على أكبر قدر من المعلومات وهي تأتي بعد اختيار النصوص التي يحتاج إليها مع التعمق للوصول إلى النص الغامض بداخله. 

ابدأ من بداية النص حيث يمكن وضع علامة الكلمات أو العبارات غير المفهومة، لكن لا تتوقف عن القراءة حتى إذا كان النص سهلًا نسبيًا ولكن لابد من تدوين ملاحظات عما قمت بقراءته. 

إن كان النص صعبًا، فقم بقراءته مرة واحدة على الأقل، إذا كان صعب الفهم والقراءة  عليك قرأته مرة أخرى لتدوين الملاحظات، وكل فقرة تحتوي في أغلب الأوقات على فكرة واحدة يجب معرفتها وتدوينها حتى يسهل تذكرها. 

قراءة نقدية

النقد هو علم البحث عن الأخطاء حيث إنه يجب أن يتم استيعاب الأفكار الرئيسية التي يريد أن يوصلها الكاتب من قيم وأفكار وكذلك معرفة الاختلاف في طرح وجهات النظر مع النصوص والأفكار وفي حتى الافتراضيات التي يطرحها الكاتب. 

كما أن القراءة النقدية تساعد في عدم اقتباس أي من الأخلاقيات الغير مرغوب فيها أو في أخذ افكار الغير والسير عليها، لأن ليس كل القيم أو العادات نتفق معها جميعاً، والقارئ الذي استطاع أن يصل إلى القراءة النقدية فهو لا خوف عليه لأنه قد وصل إلى مرحلة عالية من الوعي. 

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن القراءة واهميتها للإنسان

ماهي خطوات القراءة المتعمقة هي نوع من أنواع القراءة يكون فيها القاريء على استعداد تام لتلقي المعلومات، وكذلك البحث عنها، وهي أسلوب ونهج من يرغب في الحصول على التقديرات العالية. 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.