اسباب نزول افرازات بيضاء للحامل .. اعرف خصائص الإفرازات
اسباب نزول افرازات بيضاء للحامل

اسباب نزول افرازات بيضاء للحامل يجب التعرف عليها حتى تُدرك الحامل الإفرازات الطبيعية التي لا تحتاج للعلاج مقارنة بالأنواع الأخرى التي تحتاج إلى تدخل الطبيب والإسراع في تناول الأدوية للسيطرة على الحالة حفاظًا على صحة الأم والجنين، حيث أنه توجد أسباب كثيرة لهذه الإفرازات، كما يوجد لها أنواع ومواصفات يجب معرفتها لتحديد نوع الرعاية والعلاج التي تحتاجها الحامل.

اسباب نزول افرازات بيضاء للحامل

كل سيدة تمر بفترات ترى فيها الإفرازات المهبلية وتتعايش معها طالما أنها لا تسبب لها مشكلة، وتختلف طبيعة هذه الإفرازات من فترة لأخرى حسب المرحلة التي تمر بها السيدة، وقد تشعر بعض السيدات بالقلق بسبب هذه الإفرازات، لكن معرفة أسبابها يمكن أن يزيل بعض الغموض المحيط بها.
أما عن الأسباب التي تؤدي لحدوثها خلال فترة الحمل فهي كالتالي:

  • إذا كانت الإفرازات شديدة البياض وتشبه اللبن، فهي تكون ناتجة عن زيادة إفراز الجسم لهرمون الاستروجين الذي يسبب زيادة تدفق الدم في منطقة الحوض وبالتالي تظهر الإفرازات البيضاء.
  • غالبًا تظهر الإفرازات في بداية الحمل، وهي من ضمن أعراض وعلامات الحمل وتنتج عن التغيرات الهرمونية التي تحدث للحامل في أسابيع الحمل الأولى، وهي إفرازات طبيعية لا تحتاج للعلاج.
  • إفرازات بيضاء عقدية تشبه الجبن، تعتبر من الإفرازات الغير طبيعية والتي تحتاج للعلاج لأنها تشير لعدوى فطر الخميرة وهي تنتج عن حدوث تغيرات هرمونية في جسم الحامل، ويصاحبها حكة وهرش وحرقان أثناء التبول وشعور بالألم أثناء العلاقة الزوجية.
  • الإفرازات البيضاء ثقيلة القوام مع حكة وهرش يشير لوجود التهابات بكتيرية في المهبل، وهذا النوع يحتاج للعلاج السريع لأن إهماله يمكن أن يسبب الإجهاض أو ولادة مبكرة.
  • وجود إفرازات بيضاء ذات الرائحة الكريهة مع الشعور برغبة شديدة في الهرش مع احمرار وتهيج في الأعضاء التناسلية، هو إشارة لحدوث عدوى فيروسية أو بكتيرية تنتقل عن طريق العلاقة الجنسية، وهذا النوع من الإفرازات يحتاج للعلاج السريع قبل أن يسبب مضاعفات للجنين.
  • إفرازات شفافة تظهر في أشهر الحمل الأخيرة قد تسبب القلق للحامل، وتحتاج لاستشارة الطبيب إذا كانت تميل للون الأصفر أو الأخضر.

شاهد أيضًا: علاج الم الاسنان للحامل في الشهر التاسع .. اعرف أسباب ألام الاسنان أثناء الحمل

خصائص الإفرازات المهبلية

اسباب نزول افرازات بيضاء للحامل يرتبط بشدة بمواصفات وخصائص هذه الإفرازات، حيث أن لون وكمية وشكل هذه الإفرازات يحدد ما إذا كانت طبيعية أم أنها خطيرة وتستدعي تدخل الطبيب.

الإفرازات الطبيعية تشبه بياض البيض أو الماء، شفافة أو تميل للون الأبيض ولا يصاحبها تهيج أو هرش ولا تشكو السيدة من ألم عند التبول او الجماع، وكميتها قليلة تصل إلى 4 ملل في اليوم.

تزيد كمية الإفرازات الطبيعية مع زيادة نسبة هرمون الاستروجين في الجسم خلال فترة الحمل، وتكون رائحتها طبيعية وغير كريهة.

وخصائص هذه الإفرازات تتغير خلال مراحل الحمل المختلفة، حيث تختلف كميتها ولونها وملمسها وحجمها من مرحلة لأخرى، حيث تظهر بيضاء شفافة في بداية الحمل، ثم تتغير بعد ذلك.

شاهد أيضًا: افضل انواع الفيتامينات للحامل خلال جميع أشهر الحمل

إذن فإن اسباب نزول افرازات بيضاء للحامل يختلف من وقت لآخر، وهذه الإفرازات إما أن تكون طبيعية لا تستدعي القلق ولا تحتاج للعلاج ولا يصاحبها أعراض مزعجة أو رائحة كريهة وغير طبيعية، أو أن تكون إنذار بالخطر ويصاحبها أعراض مزعجة ورائحة سيئة وشعور بالحكة وألم عند التبول، وهذه الحالة تحتاج إلى استشارة الطبيب المعالج وتناول الأدوية التي تتناسب مع فترة الحمل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.