اذكار المساء مكتوبه كامله .. اعرف فضلها وأهميتها لكل مسلم
اذكار المساء مكتوبه كامله

اذكار المساء مكتوبه كامله يحتاجها كل مسلم لتكون رفيقته في كل ليلية يقرأها ويأنس بها، يرددها ويناجي به الله عز وجل كل ليلة، حتى يشعر بالراحة والطمأنينة والأمان، كلمات جليلة مباركة يرددها الإنسان في لياليه ليحصل من خلالها على أفضال وحسنات كثيرة علاوة على هدوء النفس واسترخاء وقضاء على الكثير من الأمراض النفسية وأهمها الأرق، وإليكم كل ما يتعلق بالأذكار المسائية وفضلها وأحكامها.

فضل اذكار المساء وأهميتها لكل مسلم

أذكار المساء ليست مجرد كلمات يرددها الإنسان، لكنها أدعية مأثورة عن الرسول صل الله عليه وسلم، كان يحرص على ترديدها كل ليلة من بعد صلاة العصر، والالتزام بها يحقق الأفضال التالية:

  • قراءة أذكار المساء هو إتباع للسنة النبوية الشريفة.
  • الأذكار تزيل الهموم وتذهب الأحزان.
  • تشرح الصدر وتجعل المسلم قلبه مليئًا بالراحة النفسية والطمأنينة.
  • تجعل القلب هادئًا واللسان رطبًا بذكر الله عز وجل.
  • المداومة على قراءتها يزيد الحسنات ويرفع أجر المسلم في الدنيا والآخرة.
  • الحرص على أذكار المساء تقرب المسلم من الله عز وجل وتجعله من الطائعين.
  • تساعد على محو الذنوب والمعاصي وتطهير القلب واللسان.
  • تجعل الإنسان في رعاية الله وحفظه حتى يصبح.
  • تبعد الشر والأذى عن قارئها، وتحميه من الحسد والحقد والغل.
  • تحمي المسلم من السحر والشياطين.
  • تقرب المسلم من طريق الحق والجنة وتبعده عن الشر والنار وتحميه من الوقوع في طريق المعصية.
  • تعود المسلم على الصبر والهدوء.
  • تفتح للمسلم أبواب الجنة بغير سابقة حساب أو عذاب، وتعتق رقبته من النار وتحفظه من عذاب القبر.
  • تعلق القلب بالرحمن وتعود اللسان على قول الحق وتبعده عن الكلام القبيح.
  • قاريء الأذكار يظلله الله بظله يوم القيامة.
  • الحرص على قراءتها يمنح المسلم بركة في ماله وصحته ورزقه وحياته كلها.

أحكام قراءة أذكار المساء مكتوبة

اذكار المساء مكتوبه كامله لها مجموعة من القواعد والأحكام التي يجب أن ينتبه إليها المسلم ويلتزم بها حتى يحصل على عظيم الأجر والثواب، وذلك كالتالي:

  • القراءة يجب ألا تكون جهراً، يقرأها المسلم بينه وبين نفسه دون تهليل أو صوت مرتفع.
  • يمكن قراءتها بعد الصلوات.
  • يستطيع المسلم قراءة الأذكار بدون وضوء.
  • يمكن قراءتها في أي وقت ودون الارتباط بمكان معين.
  • يستحب قراءتها من بعد صلاة العصر ويستمر حتى بعد الغروب.
  • القراءة يجب أن تكون بهدوء دون عجلة وفي خشوع.
  • قراءة الأذكار هي مناجاة هادئة بين المسلم وربه، لذا فلا يستحب قراءتها في جماعة.
  • لا يشترط مكان معين للقراءة، يقرأها المسلم في بيته وعمله ووسائل المواصلات.

اذكار المساء مكتوبه كامله

الحرص على قراءة أذكار المساء، يستلزم وجودها مع المسلم مكتوبة ومرتبة، حتى يجدها على الفور عند رغبته في ترديدها دون عقبات، وهي كالتالي:

  • قراءة آية الكرسي ونيل فضلها:

” اللَّهُ لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَ مَا فِي الأَرْضِ مَنْ ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَ مَا خَلْفَهُمْ، وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاءَ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَ الأَرْضَ وَلاَ يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا وَ هُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيم “.

  • تلاوة آيتين من أواخر سورة البقرة

” آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وَمَلائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ *لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلا تُحَمِّلْنَا مَا لا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِين.َ”

  • قراءة سورة الإخلاص ثلاث مرات

” قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ * اللَّهُ الصَّمَدُ * لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ * وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ “.

  • قراءة سورة الفلق ثلاث مرات

” قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ * مِنْ شَرِّ مَا خَلَقَ * وَ مِنْ شَرِّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ * وَ مِنْ شَرِّ النَّفَّاثَاتِ فِي الْعُقَدِ * وَ مِنْ شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ”.

  • تلاوة سورة الناس ثلاث مرات

” قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ * مَلِكِ النَّاسِ * إِلَهِ النَّاسِ * مِنْ شَرِّ الْوَسْوَاسِ الْخَنَّاسِ *الَّذِي يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ النَّاسِ * مِنَ الْجِنَّةِ والنَّاسِ ”.

أدعية مستحبة لأذكار المساء

بالإضافة إلى ما تم ذكره، فإنه توجد مجموعة من الأدعية التي يتم قراءتها وترديدها ضن أذكار المساء، وهي كالتالي:

  • قراءة هذا الدعاء ثلاث مرات:

” أمسينا و أمسى الملك لله ، و الحمد لله ، لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك و له الحمد وهو على كل شيءٍ قدير، ربّ أسألك خير ما في هذه الليلة وخير ما بعدها، و أعوذ بك من شرّ هذه الليلة و شرّ ما بعدها، ربّ أعوذ بك من الكسل و سوء الكبر، ربّ أعوذ بك من عذابٍ في النار و عذابٍ في القبر.”

  • الحرص على قراءة هذا الدعاء أربع مرات صباحًا ومساءً يدخل صاحبه الجنة:

” اللهم بك أمسينا وبك أصبحنا وبك نحيا وبك نموت وإليك المصير، اللهم انت ربي لا إله إلا أنت ، خلقتني و أنا عبدك وأنا على عهدك و وعدك ما استطعت، أعوذ بك من شر ما صنعت، أبوءُ لك بنعمتك عليّ، وأبوء بذنبي فاغفر لي فإنّه لا يغفر الذنوب إلا أنت، اللهم إنّي أمسيت أُشهدك و أُشهد حملة عرشك و ملائكتك و جميع خلقك أنك أنت الله لا إله إلا أنت وحدك لا شريك لك وأن محمدًا عبدك ورسولك.”

  • قراءة هذا الدعاء أربع مرات يعتق المسلم من عذاب النار:

” اللهم ما أمسى بي من نعمة أو بأحدٍ من خلقك فمنك وحدك لا شريك لك ، فلك الحمد ولك الشكر”.

من هنا يمكن القول أن اذكار المساء مكتوبه كامله هي حصن المسلم الذي يحميه من كل شر، ويحفظه من وسوسة الشياطين ومن الحقد والحسد، ويحافظ عليه من كل سوء، كما يجعله قريبًا من الله عز وجعل الذي يغفر له الذنوب والخطايا، وتقربه الأذكار من الجنة وتزيد حسناته وتذهب سيئاتهم، وتكتمل الفائدة عند قراءة أذكار الصباح ليكون المسلم ذاكراً لربه طوال اليوم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.