اذا استيقظت من نومك ووجدت لعاب على وسادتك فما السبب؟
اذا استيقظت من نومك ووجدت لعاب على وسادتك

ماذا تفعل اذا استيقظت من نومك ووجدت لعاب على وسادتك؟ وما سبب سيلان اللعاب أثناء النوم؟ إن مشكلة سيلان اللعاب خلال النوم تجعل الإنسان يرغب في معرفة سبب حدوث هذا الأمر، وقد يسبب ذلك له الإحراج بسبب كثرة سيلان اللعاب خلال نومه.

لذا سوف نتعرف معًا من خلال موقع تثقف على ماذا يحدث اذا استيقظت من نومك ووجدت لعاب على وسادتك، وعلى أسباب سيلان اللعاب خلال النوم، وما علاجه، وسوف نوضح لكم كل ما يتعلق بهذا الأمر في السطور التالية.

اذا استيقظت من نومك ووجدت لعاب على وسادتك فما السبب؟

يعاني الكثير من الأشخاص من مشكلة سيلان اللعاب من الفم عند الاستيقاظ من النوم في الصباح، وقد يقلق البعض حول وجود مشكلة صحية تؤدي إلى سيلان لعاب الفم، ويتساءل البعض الاخر عن سبب تلك المشكلة، ولكن في الأغلب يصاب الأطفال بهذا الأمر نتيجة لوجود تطور في نمو الأسنان.

لكن في حالة سيلان اللعاب للبالغين قد يدل على وجود مرض معين أو مشكلة ما، ويكون هذا اللعاب واضحًا على الوسادة عند استيقاظك، فماذا يحدث اذا استيقظت من نومك ووجدت لعاب على وسادتك، حيث يكون لخروج اللعاب عند الأشخاص البالغين أسباب عديدة، ومن خلال ما يلي سوف نتعرف على ما هو سيلان اللعاب وما هي أسبابه:

شاهد أيضًا: التخلص من ديدان البطن نهائيا بالأدوية والأعشاب

ما هو سيلان اللعاب أثناء النوم؟

هو أحد الاضطرابات التابعة للنوم، التي تؤدي إلى إحراج الشخص أمام الآخرين، وفي الغالب ينتشر هذا الأمر بين الأطفال في مراحل نمو الأسنان، وقد يتم إفراز اللعاب عند الأطفال خلال فترة النوم أو اليقظة، ولكن نجد أن إفراز اللعاب عند البالغين يختلف الوضع عندها.

حيث يحدث هذا الأمر خلال فترة النوم واذا استيقظت من نومك ووجدت لعاب على وسادتك ووجدت الوسادة رطبة، فعليك العلم بأن هذا الأمر يحدث نتيجة للإصابة بأحد الأمراض السابق ذكرها بالأعلى.

كما سيلان اللعاب من الفم دون قصد يحدث نتيجة لضعف العضلات التي تحيط بالفم، أو بسبب إفراز كمية لعاب كبيرة في الفم، حيث يمتلك الشخص ست غدد لعابية تم توزيعها في اسفل الفم وفي الوجنتين وبالقرب من الأسنان الأمامية.

حيث تقوم هذه الغدد بإنتاج حوالي 1.8 لتر من اللعاب في اليوم الواحد، وفي حالة قيامها بإنتاج كمية أكبر من الكمية المقدرة في اليوم يحدث إفراز اللعاب خارج الفم بشكل لا إرادي.

أسباب سيلان اللعاب خلال النوم

هناك العديد من الأسباب لسيلان اللعاب خلال فترة النوم، لذا اذا استيقظت من نومك ووجدت لعاب على وسادتك قم بالبحث عن الأسباب التي أدت إلى إفراز اللعاب، وسوف نعرض لكم أهم الأسباب فيما يلي:

التهاب اللوزتين والحلق

يُعد التهاب اللوزتين هو أحد الأسباب الشائعة وراء سيلان اللعاب خلال فترة النوم، حيث إن  اللوز والغدد الموجودة في خلف الحلق عند الإنسان، التي عندما تلتهب أو تحتقن تؤدي إلى تقليل إنتاج اللعاب المتراكم في أسفل الحلق ويسمى هذا العرض بالتهاب اللوزتين أثناء النوم، وقد تواجه أيضًا سيلان اللعاب من الفم أثناء النوم بسبب التهابات في الحلق.

وجود عيب خلقي داخل الفم

أحيانًا قد يعاني بعض الأشخاص من عيوب خلقية في تكوين الفم، فنجد أن الفم أو اللسان كبيران الحجم، أو أن المسافات بين الأسنان ضيقة، أو وجود تضخم في الغدد الليمفاوية، كل هذه المشاكل السابقة لا دخل للإنسان بها وهي تسبب سيلان اللعاب.

حتى يمكن علاج تلك المشكلة يجب أن تقوم بتحديد السبب وراء سيلان اللعاب خلال فترة النوم، وأفضل طريقة لتقليل سيلان اللعاب هي تجنب النوم على الجانب، لأن تلك الوضعية تسبب فتح الفك الأمر الذي يؤدي إلى فتح الفم خلال فترة النوم وبالتالي حدوث سيلان اللعاب.

الإصابة بارتجاع المريء

اذا استيقظت من نومك ووجدت لعاب على وسادتك فمن الممكن أن يكون السبب وراء كثرة سيلان اللعاب في الفم أثناء النوم هو معانتك من مرض الحموضة أو ارتجاع المريء، وذلك لأنها تشجع إنتاج ورجوع أحماض المعدة إلى المريء، الأمر الذي يؤدي بدوره إلى إفراز اللعاب بشكل مفرط.

النوم على الجانب

إن النوم على أحد الجانبين من أهم الأسباب وراء فرط سيلان اللعاب أُثناء فترة النوم، وذلك لأن النوم على الجانب يحفز فتح الفم طوال فترة النوم، الأمر الذي يؤدي بدوره إلى دفع اللعاب ليسيل على الوسادة، وهذا الأمر هو أحد أهم الأسباب الأكثر شيوعًا لإفراز اللعاب خلال فترة النوم.

الاضطرابات العصبية

يؤدي الاضطراب العصبي إلى صعوبة التحكم في اللعاب خلال فترة النوم، فإذا كنت تعاني من اضطراب عصبي، الذي يتمثل في وجود مرض التوحد، شلل في الوجه، مرض الزهايمر، السكتة الدماغية، مرض الباركنسون، التصلب العضلي أو التصلب المتعدد.

تعاطي بعض الأدوية

إن تناول بعض أنواع العقاقير يكون من شأنه أن يحدث سيلان في اللعاب خلال فترة النوم، حيث إن العديد من الأثار الجانبية لبعض الأدوية المحددة تردي إلى السيلان المفرط للعاب، وهي: أدوية مضادات الاكتئاب والاكتئاب العصبي وأدوية أخرى مثل: (المورفين – بيلو كاربين).

التهاب الجيوب الأنفية

يسبب التهاب الجيوب الأنفية إلى إحداث صعوبة في البلع وكذلك التنفس وهذا الأمر الذي يؤدي بدوره إلى فرط إفراز اللعاب أثناء فترة النوم، وتزداد هذه الحالة سوءًا عند الإصابة  بنزلة البرد، الأمر الذي يدفعك للتنفس من خلال الفم، وذلك بسبب انسداد الأنف الذي يتسبب في سيلان اللعاب من الفم.

اقرأ أيضًا: علاج احتباس السوائل في الجسم بالاعشاب

وجود تسمم أو حساسية

قد يحدث إفراز اللعاب المفرط نتيجة وجود حساسية سواء كانت حساسية الأنف، أو حساسية من الطعام، أو نتيجة حدوث تسمم نتيجة المبيدات الحشرية، ونجد أنه في هذه الحالات تسبب سيلان اللعاب المفرط خلال فترة النوم.

الجدير بالإشارة أنه في بعض الأحوال نجد أن الحساسية الشديدة أو التسمم يهدد حياتك بالخطر، لذلك يجب سرعة طلب المساعدة من الطبيب المختص عند الشعور بهذه الأعراض المذكورة سابقًا.

نصائح للتقليل من إفراز اللعاب أثناء النوم

غالبًا ما يرجع سبب سيلان اللعاب إلى مشكلة صحية معينة، لذا يجب أولًا أن نحدد المشكلة حتى يمكن الوصول إلى العلاج لهذا الأمر، ويجب البدء بمتابعة الأمر مع أحد الأطباء المختصين بالأمراض التي تؤدي إلى فرط سيلان اللعاب السابق ذكرها بالأعلى.

لذا سوف نعرض إليكم بعض النصائح التي تحد من سيلان اللعاب من الفم خلال فترة النوم فيما يلي:

  • الحرص على تناول المأكولات ببطء ومضغها جيدًا وعدم تناولها بسرعة، وهذا الأمر يؤدي بدورة إلى تقليل سيلان اللعاب في الفم.
  • القيام بتدليك الوجه بزيت اللافندر الذي يحد من إفراز اللعاب خلال فترة النوم.
  • يجب الحرص بعد خلع الأسنان على تنظيف الأسنان بشكل دوري وغسلها بعد تناول الوجبات.
  • الالتزام بعمل تمارين للوجه التي تساعد على تقليل ترهلات الوجه التي تحدث في الجلد خلال فترة النوم، حتى تحفز تراجع اللعاب بين اللثة والشفاه.
  • يجب الحرص على معالجة توقف التنفس خلال فترة النوم، وذلك لأن عند مواجهة أي صعوبة في التنفس أو عند القيام بالشخير بصوت واضح وعالي يحدث إفراز اللعاب بشكل مفرط، وتزداد هذه الحالات سوءًا مع التدخين وارتفاع ضغط الدم، السكتة الدماغية، وغيرها.
  • الحرص على عدم تناول الأطعمة التي تتواجد بها بهارات بكثرة، وذلك لأنها تشجع على إنتاج اللعاب بكثرة خصوصًا عند تناولها قبل الذهاب إلى النوم.
  • أن الوزن الزائد يُعد من أهم المشاكل التي تسبب حدوث مشاكل عديدة بالتنفس خلال فترة النوم، لذا عليك المحاولة في القيام بتناول الطعام الصحي، حتى تصل إلى الوزن الصحي الذي ينتج عنه الإصابة بالأمراض.

التحلي بالصبر

قبل فعل أيًا من النصائح التالية يجب أن تتحلى بالصبر حتى يتم إيقاف إفراز سيلان اللعاب أثناء فترة النوم، لأن هذا الأمر لن يحدث بين ليلة وضحاها، بالإضافة إلى تناول المشروبات الدافئة التي تساعد على الاسترخاء مثل (عشب زهرة البابونج) لزيادة الشعور بالاسترخاء والراحة.

الحرص على سند الرأس

إن الوضعية العمودية للرأس تعلم على إسناد الفم وبالتالي تعمل على منع سيلان اللعاب من الفم أثناء فترة النوم، كما يجب استشارة الطبيب المعالج حول الأدوية التي تتناولها، لأنه قد يحدث كما ذكرنا في السابق، لذا يجب أن تتحدث مع الطبيب حتى يغير في الأدوية التي لها أثار جانبية ضارة تؤدي إلى سيلان اللعاب في الفم.

وضعية النوم على الظهر

إن النوم على الظهر يُعد من الأمور الجيدة التي تساعد في رجوع اللعاب إلى الجزء الخلفي من الحلق، وتعمل على تجفيف الفم في نهاية الأمر، لذلك نجد أن هذه الفكرة من الأفكار الجيدة التي تحد من سيلان اللعاب، لذا قم بالنوم على الظهر بدلًا من النوم على الجوانب وسوف تلاحظ تغير واضح في حالتك.

عمل تمارين التنفس بعمق

إن ممارسة تمارين النفس العميق باستمرار في الروتين اليومي تُعد من الأفكار الجيدة، لذا لمن يعاني من سيلان اللعاب أثناء النوم، عليه المحاولة في تجربة ممارسة النفس العميق من خلال الفم، كي يتم تحسين أنماط التنفس وعلاجه بصورة أفضل وأسرع.

التنفس من خلال الأنف

يُعد التنفس من الفم من الأسباب الأساسية وراء سيلان اللعاب أثناء فترة النوم، ومن الأمور الشائعة النوم وفتح الفم، وذلك يحدث بالأخص في حالة إصابتك بنزلة البرد، لذا يجب علاج الاحتقان حتى يعمل على تخفيف انسداد الأنف وتسهيل عملية التنفس من خلالها.

شاهد أيضًا: علاج الشخير أثناء النوم ب 3 خطوات بسيطة

هكذا نكون قدمنا لكم الإجابة عن ماذا تفعل اذا استيقظت من نومك ووجدت لعاب على وسادتك، كما تعرفنا على أهم الأسباب التي تؤدي إلى إفراز اللعاب اثناء فترة النوم، وذكرنا أيضًا بعض النصائح والإرشادات التي تساعد على التقليل من إفراز اللعاب خلال فترة النوم، ونتمنى أن نكون أفدناكم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.